العب للاستماع إلى الراديو

تضمنت تهجير الرافضين إلى إدلب أو درعا.. تسوية جديدة بين قوات النظام وأهالي بلدة كناكر

تضمنت تهجير الرافضين إلى إدلب أو درعا.. تسوية جديدة بين قوات النظام وأهالي بلدة كناكر

Like
3
0
Cumartesi, 03 Ekim 2020
الاخبار
كشفت مصادر محلية عن تسوية جديدة تم التوصل إليها بين قوات نظام “الأسد” ووجهاء من بلدة كناكر المحاصرة في ريف دمشق
وبحسب المصادر فإن الاجتماع جرى في “اللواء 121” بريف دمشق الغربي بين قائد “الفيلق الثالث” في قوات نظام “الأسد” وممثلين عن بلدة كناكر بريف دمشق، وانتهى بالاتفاق على توقيع تسوية جديدة ينضم فيها كل من يحمل السلاح لأجهزة النظام الأمنية، ومن يرفض التسوية سيتم نقله إلى ادلب أو إلى درعا
كما نص الاتفاق وفق المصادر على تفتيش عدة نقاط في البلدة من قبل قوات النظام، وذلك بسبب إخباريات بوجود أسلحة ومطلوبين فيها، دون أن توضح المصادر مصير النساء المعتقلات، “السبب الرئيسي لـ توتر الأوضاع”.

Bir cevap yazın

E-posta hesabınız yayımlanmayacak.