العب للاستماع إلى الراديو

مسؤول تركي رفيع يكشف عن سبب قلة أعداد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا في اوساط اللاجئين السوريين

مسؤول تركي رفيع يكشف عن سبب قلة أعداد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا في اوساط اللاجئين السوريين

Like
32
0
Cumartesi, 09 Mayıs 2020
الاخبار

كشف مسؤول تركي رفيع عن السبب الحقيقي وراء قلة الإصابات والوفيات بفيروس كورونا في أوساط اللاجئين السوريين المقيمين في تركيا.

وقال “عاصم غوزال بي” رئيس بلدية ولاية غازي عنتاب خلال مؤتمر صحفي أنّ السبب الحقيقي وراء قلة أعداد الإصابات والوفيات بين السوريين المتواجدين في تركيا بفيروس كورونا، ولاسيما المقيمين في المخيمات منهم يعود لاكتسابهم إلى ما يسمى بـ “مناعة القطيع”، مشيراً إلى أن الكثير من السوريين اكتسبوا مناعة القطيع بسبب الفيروس، من دون أن يدركوا أنهم مصابون بكورونا، ظنا منهم أنهم أصيبوا بالإنفلونزا العادية (نزلة البرد) خلال مرحلة ذروة تفشي الفيروس في الأشهر الماضية.

هذا وتُعرف “مناعة القطيع” أو (مناعة المجتمع) ، بأنها شكلٌ من أشكال الحماية غير المُباشرة من مرضٍ معدٍ، وتحدث عندما تكتسبُ نسبةٌ كبيرةٌ من المجتمع مناعةً لعدوًى معينة، إما بسبب الإصابة بها سابقًا أو التلقيح، مما يُوفر حمايةً للأفراد الذين ليس لديهم مناعةٌ للمرض إذا كانت نسبةٌ كبيرةٌ من السكان تمتلك مناعةً لمرضٍ معين، فإنه يُساعد في عدم نقل هؤلاء الأشخاص للمرض، وبالتالي يُحتمل أن تتوقف سلاسل العدوى، مما يؤدي إلى توقف أو إبطاء انتشار المرض كُلما زادت نسبة الأفراد الذين لديهم مناعةٌ في المجتمع، كلما قلُ احتمال اختلاط الأفراد الذين لا يمتلكون مناعةً مع أشخاصٍ ناقلين للمرض، مما يُساعد على حمايتهم من العدوى.

Bir cevap yazın

E-posta hesabınız yayımlanmayacak.