العب للاستماع إلى الراديو

الذكرى الثانية على مجزرة مخيم قاح التي نفذتها قوات الأسد وإيران

الذكرى الثانية على مجزرة مخيم قاح التي نفذتها قوات الأسد وإيران

Like
14
0
السبت, 20 نوفمبر 2021
الاخبار

يصادف اليوم السبت 20 تشرين الثاني الذكرى السنوية الثانية على مجزرة مخيم قاح بريف إدلب الشمالي التي ارتكبها نظام الأسد وحلفاؤه.

وفي مساء يوم الأربعاء الموافق 20 تشرين الثاني من العام 2019 استهدفت قوات الأسد والميلشيات التابعة لها مخيمات قاح بريف إدلب الشمالي بصواريخ عنقودية.

وأدى الاستهداف حينها إلى وقوع أكثر من 16 قتيلاً وعشرات المصابين، معظمهم من النساء والأطفال،إضافة إلى أضرار مادية كبيرة واحتراق عشرات الخيام للمهجرين المقيمين في المخيم.

وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في الذكرى الثانية على مجزرة مخيم قاح: “إن منصة صواريخ تابعة لقوات الأسد والميليشيات الإيرانية أطلقت صاروخاً من نمط Tochka 9M79 محملاً بذخائر عنقودية، سقطَ في مخيم قاح للنازحين بريف إدلب الشمالي”.

وأضافت الشبكة أن الذخائر انتشرت في المخيم وتسبَّبت بحرائق وأضرار في خيام النازحين، وأكدت أنها وثقت مقتل 16 مدنياً، بينهم 11 طفلاً و3 سيدات، وإصابة قرابة 50 آخرين، وتشريد قرابة 80 % من سكان المخيم الذين نزحوا خوفاً من تعرُّض المخيم لمزيد من الهجمات.

وخلال الفترة الأخيرة عادت الطائرات الروسية لتستهدف مناطق المخيمات بريف إدلب الشمالي، حيث شنت عشرات الغارات الجوية على أطراف المخيمات في بلدتي قاح وصلوة شمالي إدلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.